الأحد، 17 أكتوبر، 2010

أمـــــــلْ ..!!





حين تبدأ الكلمات بالانزلاق على الأوراق الثلجية ..
يبدأ القلب بالخفقان ..
يرتجفُ القلم بيدي ..
ويئن الحرفُ على شفتـــــــي..
عندما تكون ورقتي هي السبيل الوحيد للبوح الهارب
من الظلمة
أحاول أن أكتب حرفاً يشبهني ..
غير مكترثةً .. بالوعيد .. والتنديد والتهديد ..
حين يكون سرّك بينك وبين ورقة !!
يصبح للسر معنا آخر ..
أن تدون حلمك على ورقة .. فقد حققته على بياضها ..
الأبيض هو الأمل .. هو السعادة والمستقبل ..
أمـــــــــل ..
وأي أملٍ ذاك الذي شغف فؤادي ..
أسكنني مدناً شاهقةً وحرفاً ندي ..
أمارس وإياه طقوس العشق السرمدي ..
نفترشُ المدى أحلام ..
جنانُ الصبر ملهمتي ..
أحتسي الصمت وإياه  حد الوجع ..
وأذوب بيني وبين الورقة البيضاء ..
كريمة .. أدون حد الغباء ..
وأي حرفٍ ينصف عشقي يا أمل ..
وأي نوعٍ من الكلمات سأستخدم هذه المرة  ..
فالحديثُ يقتاتُ بعض جنون أخبئه ليوم جديد ..
وفيضُ الغناءِ والنشيد
يُسكرُ الأيام والأحلام ..
ولحظة الصحو أدركها ..
ويشتعلُ فتيلُ العشق فيها
كل ليلةٍ من جديد ..
فتنتهي الرموز ..
ونتبادلُ البوح..
نتقاسمُ كل شيء ..
الهواء ،النقاء ،الجنون..
عندما أقرأ حرفي بتمعن
فأجد الأمل
كقصيدة جدلٍ أزلية ..
لن يغيرها الزمن ..
أمشي بها بين السحاب..

هذا أنا إحساسٌ بالجمال يحوطني من كل اتجاه …!!
أتذوقهُ ولا يكادُ ينتــــهي ..
فيظهرُ ضوء القمر ..
وتنتشي الأحرف ببعضٍ من ألق وصمتــــ ْ
فينتشرُ النسيم ..
وتغدو الأرضَ كلهآ .. جنة لي
إلى أن يكشفني خيــــــط الفجـــــــــر الجديد ..
الذي اعتدت سمره، قلقه، أرقه، صمته والهذيان ..
فيأتي المساء الكامل والمكمل لكل المساءات الناقصة ..
والشوقُ يتسارعُ ل " الأملْ"  بنبضٍ كأجنحةٍ لا تمل .. الطيران ..

17/10/2010م
السبتــــ الساعة 12وربع

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

قال تعالى( مَا يَلْفِظُ مِن قَوْلٍ إِلا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ )
رجآء .. "امهر تعليقكَ/تعليقكِ .. باسم أو كنية ..احترامي