الخميس، 26 مايو، 2011

مسآء فآرغْ ..





مسآئي.. عارٍ إلا من خشيةِ الله
حرفي .. جدته زيتونةٌ ترتع فوق التلة ..
غيمتي.. تمطر مطرا ..
صوتي .."فشلا فادحا في الغناء "..
ووردتي .. ميتةٌ بلا احتضار
حياتي تقمصتُ فيها .. شخصيةَ الطفلة العابثة
رغم علمي بطيش الكبار ..
فربحتُ .. كثيرا من الوعي ..
جئتكم فارغةً هذا المسآء ..


هناك 4 تعليقات:

  1. "فربحتُ كثيرآ من الوعي"..

    هذا كل ما أدركته -رغم فراغة المسآء هذآ حقاً-

    كأنكِ تكتبيني أيتها "الأنا"...
    بيلسانٌ يزكيّ مساؤكِ هذآ وكل مساء..

    ردحذف
  2. مسآئي.. عارٍ إلا من خشيةِ الله

    جميل جداً كلامك يا أخت آمنة

    اتمنالك مزيداً من التألق

    ردحذف
  3. إيمان صديقتي .. و"الروحْ "
    هي دنيآناْ الدنيئة ..
    جآدت عليَّ .. من سوئها مايكفيني ألف دهرٍ
    بعد هذا ..


    احترامي لك

    ردحذف

قال تعالى( مَا يَلْفِظُ مِن قَوْلٍ إِلا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ )
رجآء .. "امهر تعليقكَ/تعليقكِ .. باسم أو كنية ..احترامي