الثلاثاء، 15 سبتمبر، 2009

للبحرْ ..




على حيد الشاطئ أسير
يضمني البحر بقلبه الكبير
فأصنع جناحين من ورق
أعلو أخفق أطير
أسكن القمر
بسناه المنير

غريبة أنا حين تخاصمني يا بحر
تصرخ جروحي تنزف روحي
يعانقني ألمي
يتمدد حزني
يتجدد شجني
وأنت خفاق
تلملم ما تبقى منى
تأخذنى عبر موجكَ
فتمخر دربي
وعصفور يلوح
يسكنني يقتربــ/ يبتعد
يعزف لحن الربابة
إنه عصفوري أنا
فرحة أيامي

وحين يضطرب البحر
تتماوج مياهه
يتركني وحيدة ،شريدة
غربة هي حياته
أحبه بالرغم من آهاته
أعشق هواه
أحيا معه
إنه بحري
لن يغرق فيه سواي
فأنا عصفورة قلبه
وردة روضه
بسمة ثغره
شمسه
ضله
أحبـــــك يا بحـــــــــري

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

قال تعالى( مَا يَلْفِظُ مِن قَوْلٍ إِلا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ )
رجآء .. "امهر تعليقكَ/تعليقكِ .. باسم أو كنية ..احترامي