الأحد، 22 نوفمبر، 2009

رعــــــــــد..!


رعـــــــدْ..!!

سامرة آتيك
عند شروق الوجع
بعد الأفول
كلٌ حولي مجهد
أنتظر قوس عين
عطاء من مطر
قشعريرة صحو
تهز نوافذ المكان
دبّ فيّ أنينٌ يتذمر
كل محاولات الصراخ
باءت بالفشل
أناس مقعدون
فوق أوجاعهم مكومين
وانطماس بصيرة مقدر
وهواجسٌ تضغط على دمي أكثر
***
سامرة آتيك مخيمي
شاهدة تدون العصر
في دورة حول نفسي
كنت هناك وأنا هنا
أسقى الحمائم فتية
طريقي مزينٌ بمثار النقع
جسدي ريشةٌ حطت
على شبابيك زنزانتهم الكبيرة
هناك في وطني الممزق
كل السبل لها نفس النهايةُ
أزقةٌ تعبر بك إلى موعد الجنة
عتمةٌ
ظلمٌ
ليل أسود
وجلادٌ خلف جدار الوقت
متخفيا بحرية
نقش معاهدات السلام
زيف البيان
وأدبقه على جبين الأرض الحرام
يا لشفقك المدمي !!
فوق وهج الحرية يا وطني ..!!
كلنا أيوب !
كلنا أيوب !
أردد ويرددون
كلنا أيوب
ورب الكون عن عدائهم لن نتوب
سأحلم ..
***
أطير أنا لي هويةٌ
لي جناحٌ ملائكي ٌوحرية
طال ليل الشوك يا وطني
طال ليل الشوك يا وطني
من لظى ضلوعي
من الشمس المخبوءة تحت جفني
سأصك البرق
سأصعد
سأصعد
سأمتطي الريح
مروضةً دليل الرعد
محدقةً بالموت
من يباس الرغيف
لجنون الأرض
واختناق الدرب
برائحة الرصاص
امتد أبدا ..
فوق أشرعةِ الجوع مجندل
أدقُ أفئدتهم كدوريةٍ من رعب
اقتربت ساعةُ المد
أنسلُ من ليل الكرب
في حياتهم أزرع الرعد ..
آمنة محمود ..
22/11/2009

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

قال تعالى( مَا يَلْفِظُ مِن قَوْلٍ إِلا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ )
رجآء .. "امهر تعليقكَ/تعليقكِ .. باسم أو كنية ..احترامي