الجمعة، 21 مايو 2010

إعصآرُ الأقاحي ..!



إعصآرُ الأقاحي ..!


سلامٌ مفخخٌ

يُصادرُ الآمالَ

والأحلام

يسحقُ عِظامَ

البيتْ

وَنَزِيفُ ذَاكرةٍ

يُخَضِبُ

طفولةً بِعُمرِ الوردْ

وَكانتْ

أولُ الطلقاتِ في

أيار

قدْ خَرَقتْ مسامَ

الزيتونِ والأرضْ

شَيَعَتْ جنازةَ أمنٍ

أيْقَظتْنا على فَحيحِ

الموتْ

فاسْتَفْحَلَ الإجدابُ

أسىً وحزنْ

وصَحَتْ صليبيةُ الغربِ

عاصفةٌ تشتدُ

تضربُ انحناءاتَ العواصم

تُضَيِقُ الخِناقَ

على مخاضِ الفجرِ

الصعبْ

تَجْلِدُ الرؤوس

تَغتالُ

جَبينَ الأرضِ

المُنْتَصِبْ

تَنْعِى خلافةَ الإسلامِ

في الشرقِ والغربْ

ولكنَ نصرَ اللهِ

وعِظَم الوعدْ

أشدُ فتكاً من كيدِ

الغربْ

فلقدْ

ترفعَ شبابٌ

من تُقىً وصبرْ

غّدَوا يَخُطونَ البطولةَ

ثورةً وفكرْ

ركلوا هوى المتاعَ

زَجَروا الخوفَ

حقَ زجرْ

كانوا ولازالوا

في ربى الأوطانِ

أُنْسَاً وبدرْ

خاضوا غمارَ الحربِ

دهراً مديداً

لا يَخْشَوْنَ النِزَال

أحرارٌ لوطنٍ حرْ

بِتُ أكْتُبُهمْ

شعراً ونثرْ

فهم رجالُ اللهِ في الحقِ

يَمْضُونَ لمرضَاتِه

بِكُلِ فَخْرْ

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

قال تعالى( مَا يَلْفِظُ مِن قَوْلٍ إِلا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ )
رجآء .. "امهر تعليقكَ/تعليقكِ .. باسم أو كنية ..احترامي