الاثنين، 16 مايو، 2011

وَشْوَشَة.~ (1)


وَشْوَشَآت..~ مُهدآةٌ لــــ " أبتي "

1))


خِفةُ ظلكَ قآبَ قوسينِ
أو أدنى مني ..
وقعٌ مرتبك كشذى اليآسمين
عآلقٌ في مسآءاتنا معاً
وعتمةُ الموسيقى المؤنسة
لكل الجمآل وأبعآضَ فسحةِ
الروحْ..
هو أنتَ حينَ تأتيني
هارباً مني/ إليَّ
تُطلِقُ السحرَ منْ شفتيكْ
تقرعُ أبوابَ الروحْ
بفآتحةِ الكتآبْ
فنسترسلُ في الترتيلْ
حتى آخرَ فيْءٍ يَدلفُ
من رقةِ عينكَ " أبتي"
فأغرقُ صآمتةً
وأنتَ لا تزالُ تدقُ جرسَ
مَأْدُبةِ الرقة
تَقْطفُ ثمآرَ الود
المُطلة من أكمآمِ الكلآمْ



^^ هنآكَ مايتبعْ  








هناك تعليق واحد:

قال تعالى( مَا يَلْفِظُ مِن قَوْلٍ إِلا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ )
رجآء .. "امهر تعليقكَ/تعليقكِ .. باسم أو كنية ..احترامي