الأحد، 5 يونيو، 2011

"مرحى ، مرحى "



"مرحى ، مرحى "



أطفئوا ليليَّ والشعلة
عادوا الشمسَ والقبِلة
حرموا الأمّ من الطفلة
داسوا وطني على غفلة
***
صلبوا عمري وغنوا ببهجة
رقصوا،غنوا صنعوا ضجة
في الميناء هجرةٌ هجرة
نجتازُ مخاطرها مرة
تجتازنا ألف مرة..
***
حاصروا موتنا والصرخة
قَّلّبُوا التاريخَ بهمــــة
تفقدوا حقائبَ النقمة
جّذروا بيننا بغضة
حضروا على أمسنا والغدَ
تأهبوا ،فرحاً للمتعة
للرقصِ على أوجاعنا
وزادوا الوجعَ بالملح بلة
***
مضت أيامٌ بضعة
عاد الصحو ببسمةٍ عذبة
جّلّدَ أيامنا بالعزة
لاذ ببعضِ البيتِ بحرقة
ورفع راياتَ العودة
أموتُ حرقاً لا مذلة
ذي سهولي،جباليّ والتلة
وذا اختلاجُ الروحِ في البذرة
وجذورنا في الأرضِ ممتدة
***
كيفَ أرحلُ رغم الشدة
سأعانقُ حزنها بوحشة
وإن بدت في عينها رهبة
سآتيها من غرفة لغرفة
أروي ظمأها بنبأ الغلة
وبركان الإخوة والثورة
"مرحى ،مرحى "
لنآ العودة

هناك تعليق واحد:

  1. إكتظآظ الأرحآم بـ الهمسآت
    تُطفؤ غضبَ النكبـآت
    ينسل من بين وشآح الأمآن
    من لا يخشى سوى الرحمن ..
    فقط .. { مُبدعة } .

    نصفُ قطرة .

    ردحذف

قال تعالى( مَا يَلْفِظُ مِن قَوْلٍ إِلا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ )
رجآء .. "امهر تعليقكَ/تعليقكِ .. باسم أو كنية ..احترامي